快捷搜索:  as  xxx

أكثر من 120 ألف فلسطيني يصلون أول جم


القدس 10 مايو 2019 (شينخوا) أدى أكثر من 120 ألف مواطن فلسطيني صلاة أول جمعة في رمضان بالمسجد الأقصى المبارك الحرم القدسي الشريف بمدينة القدس المحتلة.

 

وبدأ منذ ساعات الصباح الباكر توافد الآلاف من الفلسطينيين بالضفة الغربية للتوجه نحو المسجد الأقصى في مدينة القدس في طريقهم لأداء صلاة الجمعة، حيث يمرون عبر مختلف الحواجز العسكرية الإسرائيلية التي تفصل المدينة المقدسة عن سائر مناطق الضفة الغربية.

 

وأشار بيان صادر عن سلطات الجيش الإسرائيلي إلى أنه تم دخول أعداد مضاعفة من المصلين صباح اليوم الجمعة إلى المسجد الأقصى مقارنة بالأعداد التي تم السماح لها العام الماضي، في إشارة إلى التسهيلات التي منحتها سلطات الاحتلال، حيث سمحت بموجبها للنساء من كافة الأعمار بالدخول للقدس دون حاجة لتصريح ، في وقت لم تسمح دخول الرجال من سن 16 عاما وحتى 40 عاما إلا بعد الحصول على التصاريح اللازمة لذلك، بينما تم إعفاء الأطفال دون سن 16 عاما ومن هم فوق 40 عاما من التصاريح.

وشهدت البلدة القديمة من القدس وأبوابها انتشارا كثيفا للشرطة الإسرائيلية، التي منعت بدورها أطقم الهلال الأحمر الفلسطيني من دخول الحرم دون إبداء أسباب تذكر.

من جهة أخرى شهدت الطرق المؤدية للحواجز العسكرية الفاصلة بين المدينة والضفة الغربية اختناقات مرورية كبيرة مع توافد المصلين من كافة أنحاء الضفة الغربية، حيث قدرت الأوقاف الاسلامية المسؤولة عن إدارة المسجد الأقصى تواجد أكثر من 120 ألف مصل .

كما أعلنت السلطات العسكرية الاسرائيلية أيضا عن زيادة في ساعات عمل المعابر الفاصلة بين الضفة الغربية والخط الأخضر حتى الساعات المتأخرة من الليل.

ويعتبر المسجد الأقصى من أقدس الأماكن الإسلامية الذي يعتبره المسلمون أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، ويحرص الفلسطينيون على إحياء الصلاة فيه على الدوام بالرغم من المعوقات الكثيرة التي تفرضها سلطات الاحتلال الإسرائيلي، حيث تعتبر الصلاة في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان فرصة سانحة للفلسطينين لشد الرحال إليه والرباط فيه عملا بالتعاليم الدينية، في ظل حرمانهم من أداء الصلاة فيه على مدار العام.

您可能还会对下面的文章感兴趣: